الداخلية التركية: انفجار أنقرة استهدف الديمقراطية والأمن في البلاد

أعلنت وزارة الداخلية التركية مقتل وإصابة 156 شخصا، في الانفجار، الذي وقع صباح اليوم السبت، قرب محطة القطارات الرئيسية في العاصمة أنقرة.

وأفاد بيان صادر عن الوزارة أن عددا من منظمات المجتمع المدني كانت تقدمت بطلب لتنظيم مسيرة اليوم من محطة القطار إلى ميدان “الصحيّة” وسط العاصمة، مشيرا إلى وقوع انفجارين منفصلين، لم يُعرف سببهما بعد، مع بداية توافد المشاركين في تلك المسيرة.

وأشار البيان إلى مقتل 30 شخصا وإصابة 126 آخرين، وفق حصيلة أولية، موضحا أن علاج الجرحى مستمر في عدد من مستشفيات العاصمة.

وندّد البيان بـ “الاعتداء الدنيء، الذي استهدف الديمقراطية والأمن في البلاد”، مضيفا أن جميع الوحدات المعنية بالحادث تواصل عملها، وأن الوزارة ستستمر في إعلام الرأي العام بالتطورات.

بدورها ذكرت وزارة الصحة، في بيان، أنها خصّصت 56 سيارة إسعاف من أجل المساهمة في تقديم الإسعافات، ونقل المصابين، فيما جهّزت 5 مروحيات إسعاف، من أجل التدخل في حال الحاجة لذلك.