داود أوغلو: تركيا ترفع صوتها وحيدة وبقوة حيال ما يحدث في الأقصى

قال رئيس الحكومة التركي، “أحمد داود أوغلو”، أمس الأربعاء، “إن الصمت إزاء ما يجري في المسجد الأقصى، لا يعد فقدانا للوعي تجاه القبلة الأولى فحسب، بل يدل أيضا على فقدان الشعور الإنساني”.

جاء ذلك في تصريح أدلى به المسؤول التركي، خلال مشاركته في فعالية أقامها فرع حزب العدالة والتنمية في ولاية “قونيا” بمناسبة عيد الأضحى المبارك، حيث أشار إلى “أن تركيا رغم كل الصعوبات التي تواجهها تعد الوحيدة التي ترفع صوتها بقوة حيال ما يحدث في المسجد الأقصى”. 

وتابع “داود أوغلو” قائلا “نعيش في منطقة جغرافية صعبة، وحولنا النيران من كل جانب، لذلك نعمل ليلا ونهارا كي نحقق الوحدة والتضامن في صفوف الشعب التركي”.

وفي الشأن الداخلي سلّط رئيس الحكومة التركي، الضوء على العمليات العسكرية التي بدأتها تركيا ضد عدة منظمات إرهابية في مقدمتها “بي كا كا”، مضيفا ” سنواصل حربنا ضد الإرهاب حتى القضاء على كافة العناصر المسلحة غير المشروعة”.