من هم مُختطفو الـ 18 تركيا في بغداد.. وماذا يريدون؟

خاص، ترجمة وتحرير- تركيا بوست

أفادت صحيفة “يني شفق” أن ميليشات مسلحة في بغداد اختطفت 18 مواطنا تركيا كانوا يعملون في بناء استاد رياضي في منطقة الحبيبية في بغداد، حيث تم خطفهم من قِبَل مسلحين يرتدون ملابس قوات الشرطة، وبحسب تصريحات الخارجية فإن المخطوفين تم اختيارهم من بين العمال الآخرين.

وبحسب ما بيّنت الصحيفة فإن المسؤولين العراقيين صرّحوا أنه من المحتمل أن تكون عملية الاختطاف للمطالبة بفدية من الحكومة التركية، حيث أشاروا أن هذا العمل لم يتم من قبل تنظيم معين، بل من ضمن مجموعة حاولت الإستفادة من الوضع الراهن، وبيّن المسؤولون العراقيون أن الخاطفين جاءوا في تسع سيارات واجتازوا 6 نقاط أمنية حتى وصلوا إلى المنطقة بشكل مجهول.

وبيّنت الصحيفة أن مساعد رئيس الوزراء “نعمان كورتلموش” أدلى بتصريحات حول العملية قائلا: “إلى الآن لا توجد لدينا معلومات واضحة حول الموضوع، ونحن نستمر في اتصالاتنا المكثّفة مع المسؤولين العراقيين، والجهات العراقية إلى الآن لم تصل إلى نتيجة حول هوية الخاطفين ومن يكونون، وأقول من الآن إن شاء الله سنصل إلى نتيجة جيدة في هذا الأمر”.

وأضافت الصحيفة أن الناطق باسم وزير الخارجية بيّن أن 3 من المواطنين المخطوفين مهندسون ومحاسب واحد بينما باقي المخطوفين من العمال العاملين في بناء استاد في المنطقة، حيث يعملون لدى شركة تركية مركزها في تركيا، كما بينت أن المسؤولين العراقيين نجحوا في تحرير رهينة تركي كان تم خطفه في أعمال بناء سد في منطقة ديالى من قبل مجهولين، حيث تم اعتقال أحد الخاطفين واعترف بالجريمة.