سيناتور أمريكي يطالب بمنح أتراك “الأهيسكا” لجوءً خاصاً

طلب السيناتور الأمريكي "شيرود براون" في رسالة إلى وزير الخارجية الأمريكي "جون كيري"، بالنظر في منح أتراك الأهيسكا الذين يعيشون في روسيا نوعا خاصا من اللجوء في الولايات المتحدة، نتيجة لتعرضهم لقمع وعنصرية متزايدة في أماكن إقامتهم في جنوب روسيا.

وطالب السيناتور في رسالته بالنظر في منح أتراك الأهيسكا ذلك النوع من اللجوء، يشبه ذلك الذي منحته لهم الإدارة الأمريكية بين عامي 2004 و2007، واستفاد منها 11 ألف شخص. وأشار براون إلى التمييز السلبي والعنف الذي سبق وتعرض له أتراك الأهيسكا في الاتحاد السوفيتي في عهد ستالين.

وكان أتراك الأهيسكا قد أجبروا بأمر من ستالين عام 1944، على ترك موطنهم الأصلي في منطقة الأهيسكا بجورجيا، ورحلوا إلى عدة جمهوريات سوفيتية على رأسها أوزباكستان وكازاخستان وأذربيجان وقرغيزستان. واستقر عدد كبير من أتراك الأهيسكا في منطقة وادي فرغانة بأوزباكستان، إلا أن حوالي 100 ألف منهم اضطروا إلى ترك المنطقة، بعد اضطرابات بينهم وبين الأوزبك عام 1989، وهاجروا إلى أذربيجان وكازاخستان وقرغيزستان وروسيا وأوكرانيا.

ويقدر عدد أتراك الأهيسكا الذي يعيشون خارج موطنهم الأصلي بـ 500 ألف شخص، يعيش منهم عشرون ألفا في الولايات المتحدة الأمريكية.

 

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا