(JRC): نصيب الفرد من الناتج التركي تجاوز 10 آلاف دولار

أكدت الوكالة اليابانية (JRC) وصول التصنيف الائتماني السيادي لتركيا عند (-BBB)، مشيرة إلى أن النظرة المستقبلية مستقرة، عازية ذلك إلى اقتصادها المتطور، الذي يحقق يحقق للفرد حصة من الناتج المحلي الإجمالي، تتجاوز 10 آلاف دولار سنويا.

وأفادت الوكالة في بيان لها، أن السياسات المالية الحكيمة، والحذرة المنتهجة في تركيا، والتي حالت دون التأثر بالمفاجئات، والصدمات، وتطبيق الرقابة المصرفية الصارمة، إلى جانب كون تركيا، التي يبلغ عدد سكانها 77 مليون نسمة، من أكبر الاقتصاديات في الشرق الأوسط، من بين العوامل التي دعمت حيازة تركيا على تصنيف (-BBB).

وذكر البيان أن معدلات الادخار المنخفضة، والاختلالات في الاقتصاد الكلي، والعجز المزمن في الحساب الجاري، وارتباطات الأسواق المالية الناجمة، عن السعي لسد الاحتياجات من التمويل الخارجي، كلها عوامل تؤثر في درجة التصنيف الائتماني.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا