“داوود أوغلو”: “الحجاب” إرادة أمتنا، ولا رجعة عنها أبداً!

قال رئيس الوزراء التركي "أحمد داوود أوغلو" رداً على تصريحات "كمال قليجدار أوغلو" زعيم أكبر أحزاب المعارضة "الشعب الجمهوري" -التي اتهم فيها الحكومة بالتصرف مثل "داعش"، على خلفية إلغاء حظر الحجاب في التعليم المتوسط – أن "عقلية "داعش" هي لدى هذا الحزب، والذين أرغموا الفتيات على خلع حجابهن، في المؤسسات التعليمية في الماضي". جاء ذلك في محاضرة ألقاها بمناسبة افتتاح العام الدراسي الجديد، بجامعة 19 مايو/أيار بولاية "سامسون" شمال البلاد، حملت عنوان "رؤية تركيا الجديدة والجامعات"، حيث لفت "داوود أوغلو" إلى ارتفاع عدد الجامعات من 76 إلى 177 في غضون السنوات العشرة الأخيرة، مبدياً اعتزازه بذلك. 

 وأشار "داوود أوغلو" إلى أن الغاء حظر الحجاب في التعليم المتوسط أيضاً -بلا رجعة- كان من أول إجراءات الحكومة التي يرأسها، مضيفاً: "هذه إرادة أمتنا، ولا رجعة عنها أبداً". وأردف قائلاً: "لن نُفسح المجال أمام أحد للتلاعب بمسألة الحجاب في تركيا، كما أننا لن نسمح لأحد بالمساس بحقوق غير المحجبات".

المصدر: الأناضول

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا