إمكانية شحن الهاتف من جسم الإنسان

مع تطور الانسان تتطور التقنية والتكنلوجيا، والاختراعات التي تذهل العقول، بل وتلتزم الأولى بالأخيرة في مشهد يكمل احده الاخر، مؤخرا كشف الدكتور "داريوش إيلا"، الأستاذ بجامعة "فايتفيل" الأميركية، أنه من الممكن استخدام حرارة جسم الإنسان، لشحن الهواتف النقالة، عبر تطوير تطبيقات معينة في المستقبل.

وأوضح "إيلا" خلال محاضرة ألقاها بجامعة إزمير، غربي تركيا، أنه يمكن استخدام جسم الإنسان كبطارية، بفضل التطبيقات الكهروحرارية، لافتا إلى أن ذلك ليس من الخيال العلمي، أو أمرا مستحيلا، بل يمكن تحويل ألواح رقيقة جدا من السيلكون، والذهب الخاضعة لمعالجة خاصة، إلى مصدر أبدي للطاقة، وصديق للبيئة، عبر الاستفادة من فرق الحرارة بين سطحين. مشيرا الى أنه يمكن بسهولة شحن الهاتف عبر وضع ألواح صغيرة خلفه، تستفيد من الفرق بين حرارة اليد، والمحيط الخارجي، لافتا إلى أن هذه التكنولوجيا بوسعها إنتاج الطاقة، في كافة المجالات التي توجد فيها اختلاف بدرجات الحرارة، وليس فقط من أجل شحن الهواتف.

 

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا