السفير التركي في أوتاوا: على كندا التعاون معنا لإنهاء أزمة “قره باغ”

السفير التركي في أوتاوا: على كندا التعاون معنا لإنهاء أزمة
السفير التركي في أوتاوا: على كندا التعاون معنا لإنهاء أزمة "قره باغ"

السفير التركي في أوتاوا: على كندا التعاون معنا لإنهاء أزمة “قره باغ”

ترك بوست

السفير التركي في أوتاوا: على كندا التعاون معنا لإنهاء أزمة “قره باغ”

دعا السفير التركي في أوتاوا، كريم أوراس، كندا إلى التعاون مع تركيا لإنهاء الاشتباكات المسلحة المتواصلة في إقليم “قره باغ” بين أذربيجان وأرمينيا.

وأضاف في مقال له بصحيفة “تورونتو ستار” الكندية، أن المجتمع الكندي يتعرض مؤخراً لسيل من المعلومات المضللة حول الاشتباكات المندلعة في إقليم “قره باغ.”

وأشار إلى قرار الحكومة الكندية، بتعليق تصاريح الصادرات التكنولوجية إلى تركيا، بسبب مزاعم استخدام التكنولوجيا الكندية في الصراع العسكري في “قره باغ”.

وأوضح أن المعلومات المضللة كانت وراء معاقبة تركيا العضو في حلف شمال الأطلسي “ناتو”، في مجال تكنولوجيات طائرات الدرون.

وأكد على أن تركيا لم تتدخل في النزاع المتواصل بإقليم “قره باغ” بين أذربيجان وأرمينيا.

وتابع: “لقد فشلت أرمينيا في جر تركيا إلى هذه الاشتباكات. على يريفان الانسحاب من أراضي أذربيجان التي احتلتها بدلاً من الانشغال بتحريض تركيا.”

وفيما يخص قرار الحكومة الكندية بتعليق تصاريح الصادرات التكنولوجية إلى تركيا، قال ” أوراس” إن على كندا ألا تنجر وراء تحريض ودعايات اللوبي الأرمني على أراضيها، مبيناً أن قرارها المذكور لم يكن صائباً تجاه بلد حليف لها في “ناتو.”

ودعا السفير التركي كندا إلى التعاون مع بلاده من أجل إيجاد حل للأزمة القائمة في إقليم “قره باغ.”

وفي 27 سبتمبر/ أيلول الماضي، أطلقت أذربيجان عملية في “قره باغ”، ردا على هجوم أرميني استهدف مناطق مأهولة مدنية.

وفي إطار العملية، تمكن الجيش الأذربيجاني من تحرير مدينة جبرائيل، وبلدة هدروت، وأكثر من 30 قرية من الاحتلال الأرميني.

والجمعة، تم التوصل إلى هدنة إنسانية بعد اجتماع ثلاثي مطول عقد في العاصمة موسكو، بين وزراء خارجية أذربيجان وأرمينيا وروسيا.

لكن أرمينيا خرقت الهدنة بعد أقل من 24 ساعة بقصفها مدينة كنجة الأذربيجانية بالصواريخ، ما أسفر عن مقتل 9 مدنيين وإصابة 34 آخرين.

المصدر: الاناضول

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا