‘أوجلان’ لن يطلق في 2015

للتناقش في أمور تخص القضايا العالقة في المنطقة بحث رئيس الوزراء التركي "رجب طيب أردوغان"، عددا من الملفات والقضايا الإقليمية، مع "جو بايدن" نائب الرئيس الأمريكي، في اتصال هاتفي جرى بينهما، مساء الخميس 3 تموز، بناء على طلب الأخير.

وذكرت مصادر في رئاسة الوزراء التركية، أن الأزمتين السوري والعراقي، كانا ضمن الموضوعات الإقليمية التي تناولها الطرفان خلال الاتصال الهاتفي، وأنهما تبادلا وجهتي النظر الأمريكية والتركية حيال سبل حلهما، حتى لا تتعرض المنطقة لمزيد من التوتر. وشدد "أردوغان" للمسؤول الأمريكي، على ضرورة تحقيق بداية سياسية سريعة في العراق، بينما أكد "بايدن" أهمية تشكيل سريع لحكومة جديدة تحتضن كافة أطياف المجتمع العراقي، وتقضي على شق الصف الذي أصاب الدولة.

هذا وهنأ "بايدن" رئيس الحكومة التركية بمناسبة إطلاق سراح السائقين الأتراك الذين كانوا محتجزين في مدينة "الموصل العراقية" منذ الـ 10 من الشهر الماضي، والذين عادوا إلى تركيا مساء أمس، على متن طائرة خاصة قادمة من مدينة "أربيل" شمال العراق. وصفا إطلاق سراح السائقين الأتراك بـ"التطور المفرح للغاية"، مؤكدا تضامن بلاده مع تركيا في جهودها المبذولة لإطلاق سراح دبلوماسييها المختطفين في العراق حتى الآن.

وأكد الطرفان، خلال الاتصال الذي استمر أكثر من نصف ساعة، على أهمية التواصل والتشاور عن كثب بين المسؤولين في بلديهما خلال الفترة المقبلة من أجل التباحث حول التطورات المتلاحقة في الملفين السوري والعراقي.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا