طبيب تركي: قلة الحركة بفترة كورونا تفتح الباب لتداعيات صحية

طبيب تركي: قلة الحركة بفترة كورونا تفتح الباب لتداعيات صحية
طبيب تركي: قلة الحركة بفترة كورونا تفتح الباب لتداعيات صحية

طبيب تركي: قلة الحركة بفترة كورونا تفتح الباب لتداعيات صحية

ترك بوست

طبيب تركي: قلة الحركة بفترة كورونا تفتح الباب لتداعيات صحية

أكد الأخصائي في جراحة العظام والكسور، البروفيسور التركي محمد أرديل، على أهمية الحركة اليومية خلال وباء فيروس كورونا، مشيرا أن قلة الحركة تفتح الأبواب أمام العديد من المشكلات الصحية.

وأوضح أرديل في تصريح صحفي الثلاثاء، أن الناس اعتادت على ممارسة نشاطات روتينية مكثفة في الأيام العادية، إلا أن تفشي كورونا أدى لتراجع النشاط بشكل كبير.

وأضاف أن وباء كورونا أثر على الناس من عدة جوانب أهمها، من ناحية الحركة، حيث تراجعت الحركة الروتينية التي كانوا يقومون بها بنسبة تسعة أعشار، حيث “نعيش حاليا حياة ضيقة في منازلنا”.

والتأثير الثاني هو من ناحية التغذية، وإفساد النظام الغذائي، حيث كانت التغذية قبيل كورونا تقتصر على ثلاث وجبات في اليوم وأحيانا وجبتين، لكن مع الوقت الحالي بات الناس يأكلون بشكل مستمر في المنزل.

والتأثير الثالث هو التأثير النفسي المرتبط بالعاملين الأولين، فقلة الحركة وفساد النظام الغذائي يؤدي إلى زيادة الوزن وبالتالي الشعور بعدم الراحة والدخول في حلقة مفرغة.

وأكد أرديل على أهمية الحركة في المنزل والقيام بالحركات الرياضية والحفاظ على اللياقة البدنية، إلى جانب تنظيم التغذية.

 

المصدر: الاناضول

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا