صحف قطر تحتفي بأول صلاة جمعة في مسجد “آيا صوفيا”

صحف قطر تحتفي بأول صلاة جمعة في مسجد
صحف قطر تحتفي بأول صلاة جمعة في مسجد "آيا صوفيا"

صحف قطر تحتفي بأول صلاة جمعة في مسجد “آيا صوفيا”

ترك بوست

صحف قطر تحتفي بأول صلاة جمعة في مسجد “آيا صوفيا”

أبرزت الصحف القطرية الصادرة صباح اليوم السبت في صفحاتها الأولى حدث إقامة أول صلاة جمعة في مسجد “آيا صوفيا” بعد إعادة فتحه مجددا أمام المصلين للعبادة لأول مرة منذ 86 عاما، واصفةً إياه بـ”الحدث التاريخي”.

وأقيمت أمس، أول صلاة جمعة بـ”آيا صوفيا” بحضور الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بعد أن ألغت المحكمة الإدارية العليا التركية في 10 يوليو/ تموز الجاري، قرار مجلس الوزراء، الصادر في 24 نوفمبر/تشرين الثاني 1934، بتحويلها من مسجد إلى متحف.

وتوافد المواطنون الأتراك منذ فجر الجمعة، بأعداد كبيرة نحو ساحة مسجد “آيا صوفيا” للمشاركة في الصلاة.

ووضعت صحيفة “الشرق” القطرية في أحد عناوينها الرئيسية مقتطفاً من خطاب أردوغان جاء فيه “أردوغان هنأ مسلمي العالم بأول جمعة آيا صوفيا سيظل إرثاً ثقافياً يستقطب كافة الأديان.”

كما أفردت “الشرق” صفحة كاملها من نسختها الصادرة اليوم لتغطية الحدث متناولة تصريحات المسؤولين الأتراك وتغطية وكالة الأناضول حول صلاة الجمعة في المسجد.

وقالت الصحيفة “ليس للترفيه أو لغيره من ملذات الدنيا .. هرول الأتراك بالآلاف إلى ساحة آيا صوفيا للمشاركة في أداء أول صلاة جمعة بالمسجد بعد 86 عاماً من إغلاقه، في مشهد وصفه الكثيرون بـ “الفتح الجديد لاسطنبول.”

أما صحيفة “الراية” فكان أحد عناوينها الرئيسة في الصحفة الأولى “جمعة تاريخية عامرة بالمصلين في «آيا صوفيا».

وأشارت الصحيفة إلى الرسائل التي ذُكرت في خطبة الجمعة، وإنه من تحت قبة آيا صوفيا تمت دعوة البشرية جمعاء إلى العدالة والسلام والرحمة، والحث على الحفاظ على القيم العالمية والمبادئ الأخلاقية التي تحمي كبرياء الإنسان.

بينما أفردت “الوطن” القطرية في صفحتها الأولى عنوان “أردوغان يتلو القرآن الكريم بأول صلاة جمعة في آيا صوفيا.”

وفي عمودها “رأي الوطن” وتحت عنوان “يوم تاريخي” قالت الصحيفة “صفحة جديدة في التاريخ استُهلت مع فتح مسجد آيا صوفيا للعبادة، بعد 86 عاما من تحويله إلى متحف، فيوم أمس كان يوما تاريخيا لتركيا وللعالم الإسلامي، بعودة الصرح الفني والمعماري الفريد إلى حضن الأمة الإسلامية مجددا، على أمل أن تعيد هذه الأمة العظيمة كامل مجدها.”

وأضافت “فرحة الأمة الإسلامية لا تسعها حدود، وكذا فرحة الشعب التركي الشقيق، والشاهد أن نحو 350 ألف شخص أدوا صلاة الجمعة بمسجد آيا صوفيا، فرحين بهذا اليوم التاريخي المجيد، لتتحول أشواق الأمة الإسلامية إلى حقيقة ماثلة، ولله الحمد.”

وفي 10 يوليو الجاري، ألغت المحكمة الإدارية العليا التركية، قرار مجلس الوزراء الصادر في 24 نوفمبر/ تشرين الثاني 1934، بتحويل “آيا صوفيا” من جامع إلى متحف.

وبعد ذلك بيومين، أعلن رئيس الشؤون الدينية التركي علي أرباش، خلال زيارته “آيا صوفيا”، أن الصلوات الخمس ستقام يوميا في الجامع بانتظام، اعتبارا من 24 يوليو الجاري.

و”آيا صوفيا”، صرح فني ومعماري فريد، يقع في منطقة “السلطان أحمد” بمدينة إسطنبول، واستُخدم لمدة 481 سنة مسجداً، ثم تحول إلى متحف في 1934، وهو من أهم المعالم المعمارية في تاريخ منطقة الشرق الأوسط.

 

المصدر: الاناضول

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا