اردوغان سعيد بالأفراج عن السائقين الاتراك

حول ردة فعله تجاه عودة السائقين الأتراك الـ 32 المفرج عنهم مؤخرا، إلى تركيا بعد فترة اختطاف استمر 23 يوما في "الموصل"، أعرب رئيس الوزراء عن فرحته لعودتهم إلى أسرهم وذويهم، لافتا إلى أن "الدولة التركية حشدت كافة مؤسساتها لإطلاق سراحهم منذ اللحظة الأولى لاختطافهم، وأن كافة المسؤولين بلا استثناء أبلوا بلاء حسنا في هذا الشأن".

وتابع قائلا: "لكن العبأ الأكبر وقع على عاتق وزارة الخارجية التي تواصلت معهم واستمرت في تواصلها حتى تم الإفراج عنهم سالمين"، مؤكدا أن الدولة التركية بكل ما بها من هيئات ومؤسسات لا تدخر جهدا من أجل سلامة المواطنين الأتراك داخل البلاد أو خارجها، بحسب قوله.

وأعرب عن أمله في أن يشهد القريب العاجل إطلاق سارح موظفي القنصلية التركية بالموصل، موضحا أنهم يقدرون المتاعب والمصاعب التي يعيشها أهاليهم وذويهم منذ اختطافهم واحتجازهم.

 

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا