“تيكا” التركية تُدرب عمال صحة باليمن على مكافحة كورونا

“تيكا” التركية تُدرب عمال صحة باليمن على مكافحة كورونا

ترك بوست

“تيكا” التركية تُدرب عمال صحة باليمن على مكافحة كورونا

افتتحت الوكالة التركية للتعاون والتنسيق (تيكا)، الإثنين، برنامجا تدريبيا حول مكافحة فيروس كورونا، لصالح 120 عاملا بمجال الصحة في اليمن.

وذكر مرصدر صحفي أن البرنامج التدريبي انطلق الإثنين، بمدينة “خور مكسر” بمحافظة عدن (جنوب)، وسيستمر لمدة يومين.

وحضر حفل الافتتاح، منسق الوكالة في اليمن، عبدالله صاري، والمديرة العامة للمركز الوطني للتدريب والتأهيل بوزارة الصحة اليمنية، ريام البكري.

وفي حديث صحفي، قال صاري إن الوكالة بدأت برنامجا تدريبيا لصالح 40 عاملا بمجال الصحة في عدن، حول كيفية التصدي لكورونا والتعامل مع المصابين.

وأضاف أن البرنامج يشمل تدريب 40 عاملا بقطاع الصحة في محافظتي أبين والضالع (جنوب)، و40 آخرين بمحافظة تعز (جنوب غرب).

بدورها، أفادت البكري، أن المشاركين في البرنامج سيتلقون تدريبا حول كيفية توعية المجتمع والحفاظ على تدابير الوقاية والنظافة الشخصية.

وتقدمت المسؤولة اليمنية، بالشكر للوكالة التركية، على جهودها في مساعدة القطاع الصحي باليمن.

وتعد “تيكا”، التي تأسست عام 1992، راعيا ومنسقا رئيسيا لمشاريع خيرية كثيرة تنفذها تركيا في مناطق مختلفة من العالم.

وتواصل الوكالة حاليا أنشطتها عبر61 مكتبا تنسيقيا، في 59 دولة شريكة في التنمية.

وسجل اليمن، حتى الأحد، 1118 حالة إصابة بالفيروس، بينها 302 وفاة، و430 حالة تعافٍ.

ولا تشمل هذه الحصيلة الإصابات في المناطق الواقعة تحت سيطرة الحوثيين، الذين أعلنوا حتى 18 مايو/أيار الماضي، تسجيل 4 حالات فقط، بينها وفاة واحدة، وسط اتهامات رسمية وشعبية لهم بالتكتم عن العدد الحقيقي للضحايا‎.

ويشهد اليمن، للعام السادس على التوالي، حربا بين القوات الموالية للحكومة الشرعية ومسلحي جماعة الحوثي، المسيطرين على محافظات، بينها العاصمة صنعاء منذ عام 2014.

وخلفت الحرب إحدى أسوأ الأزمات الإنسانية بالعالم، إذ بات أكثر من ثلثي السكان، وفق الأمم المتحدة، بحاجة إلى مساعدات إنسانية، فضلا عن انهيار القطاع الصحي، في ظل جائحة “كورونا”. 

 

المصدر: الاناضول

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا