المسنون الأتراك.. “سلاطين” إسطنبول في ظل حظر التجوال

المسنون الأتراك.. “سلاطين” إسطنبول في ظل حظر التجوال

ترك بوست

خلت شوارع وساحات إسطنبول في ظل حظر التجوال المفروض، من المواطنين باستثناء المسنين الذين تتجاوز أعمارهم 65 عاما.

وبسبب سماح وزارة الداخلية للمسنين فقط بالتجول خلال ساعات محددة من يوم الأحد، استغل هؤلاء هذه الفرصة بالتوجه إلى المنتزهات وممارسة رياضة المشي على ضفاف مضيق البوسفور وفي المناطق السياحية بالمدينة.

ورصدت كاميرا الصحفيين المسنين في جادة الاستقلال، أشهر المقاصد السياحية في إسطنبول، وفي ميدان السلطان أحمد والكورنيش الساحلي على ضفاف مضيق البوسفور في مناطق أوسكودار وبيشيكطاش وأورطة كوي وأميرغان.

كما رصدت كاميرا الصحفيين تجوال المسنين في المناطق العامة بالولايات الـ 15 التركية التي تشهد حظرا للتجوال.

وبدأ منتصف ليل الجمعة/ السبت، سريان حظر التجوال لأربعة أيام في 15 ولاية تركية، ضمن إجراءات مواجهة تفشي فيروس كورونا.

ويشمل الحظر بحسب تعميم وزارة الداخلية التركية، كلا من أنقرة، وإسطنبول، وباليكسير، وبورصة، وأسكيشهير، وغازي عنتاب، وإزمير، وقيصري، وقوجه إيلي، وقونية، وصامسون، ومانيسا، وصقاريا، وزنغولداق، ووان.

وبحسب تعميم يسمح للمسنين ممن تتجاوز أعمارهم الـ 65 عاما وأصحاب الأمراض المزمنة، التجول لساعات محددة يوم الأحد تنتهي في الساعة 18:00 مساء.

 

المصدر: الاناضول

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا