ماذا حصل في مقر قيادة الأركان تلك الليلة؟

ماذا حصل في مقر قيادة الأركان تلك الليلة؟
ماذا حصل في مقر قيادة الأركان تلك الليلة؟

ماذا حصل في مقر قيادة الأركان تلك الليلة؟

ترك بوست

من الأرشيف: تاريخ الخبر 18-7-2016 

ماذا حصل في مقر قيادة الأركان تلك الليلة؟ 

كتبت صحيفة “حريات” في عنوان لها “هددوه بالقتل بسلاح على رأسه”، ماذا حصل في مقر قيادة الأركان تلك الليلة؟

كشف خلوصي أكار رئيس هيئة الأركان العامة التركي تفاصيل احتجازه من قبل العناصر الانقلابيين، موضحا أن سبب الزرقة حول رقبته، بسبب تطويقهم إياها بالحزام. حيث كشف أكار تفاصيل ما جرى له، في أثناء حضوره أمس إلى البرلمان التركي، خلال حديثه إلى زعيمي الحزبين السياسيين المعارضين “كمال كليجدار أوغلو، ودولت بهجلي”.

وأوضح أكار أن بعضا من الانقلابيين حاولوا إجباره على قراءة بيان الانقلاب، واضعين السلاح على رأسه، مشيرا إلى أن العناصر أكدوا له أنه في حال وقع على البيان ستزول المخاطر المحيطة بحياته.

ماذا حصل في مقر قيادة الأركان تلك الليلة؟
ماذا حصل في مقر قيادة الأركان تلك الليلة؟

وأردف أكار أن رفضه لقراءة البيان والتوقيع عليه، أدى بالعناصر إلى تطويق رقبته بالحزام، وشدّها، الأمر الذي فسّر سبب الزرقة حول رقبته.

وذكر أكار أن رئيس القلم الخاص به، وبعض موظفي السكرتارية وبعض الضباط المقربين منه شاركوا في محاولة الانقلاب ودعموها، موضحا أنه تم بعد ذلك نقله ونقل من معه من الضباط غير الانقلابيين إلى قاعدة “أكنجي”، بعد تقييد أقدامهم وأيديهم، ووضعهم في غرف منفردة.

وأضاف أكار أنه لم يتم تقديم أي من الطعام أو الماء لهم لـ 10 ساعات متواصلة، مشيرا إلى أنه حدث جدال بينهم وبين العناصر الانقلابيين بعد أن تم منعهم من الخروج إلى بيت الخلاء.

وكتبت صحيفة سوزجو في عنوان لها “تطويق عنق خلوصي باشا بالحزام”، كما ناقشت الصحيفة توغل الكيان الموازي داخل الدولة والجيش خلال السنوات الماضية.

ماذا حصل في مقر قيادة الأركان تلك الليلة؟
ماذا حصل في مقر قيادة الأركان تلك الليلة؟