اردوغان: العراق وسوريا يمران بأصعب المراحل في تاريخهما

اعتبر رئيس الوزراء التركي "رجب طيب اردوغان" على أن بعض الدول العربية والإسلامية تشهد خلال الفترة الحالية ظروفا صعبة للغاية. مضيفاً: "لذلك نحن نرى شهر رمضان هذا العام مهما للغاية، لأن الصيام كما تعلمون هو في المقام الأول عبارة عن محاسبة الإنسان لذاته، ومن خلاله يشعر الصائم بمدى الصعوبات التي يعانيها الفقراء والمعوزين الذين لا يجدون ما يسد رمقهم من مأكل ومشرب".

واوضح قائلا: "فعندما ننظر إلى الأوضاع في العراق وسوريا، نرى أن الدولتين تمران بأصعب المراحل في تاريخهما، مرحلة صعبة ينفذ فيها البعض تفجيرات ويقتل أبرياء وهم يكبرون، حتى أضحت البلاد بحيرات من الدماء، وقوات أخرى تقصف المساجد، وتهدمها على رؤوس عمارها". ولفت إلى أن "كل هذه المناظر، وكل هذا الخراب والدمار الذي حل ببعض الدول العربية، جاء نتيجة تقاعس المسلمين عن محاسبة أنفسهم، وتقييم كل ما يقومون به من أعمال، فمن المؤسف أنهم لا يطرحون على أنفسهم أسهل الأسئلة وأبسطها، وهؤلاء هم من يضفون شرعية على قتل بعضهم البعض".

وأفاد أن هناك مظلومين في "مصر وسوريا والعراق وليبيا وأفغانستان والصومال وميانمار، يعلقون علينا آمالا كبيرة، ولقد حملونا مسؤولية كبيرة نحملها على أعناقنا، ونحن نؤكد لهم أننا ماضون بكل ثبات إلى مستقبل أفضل من أجلهم". وأشار إلى: أن تركيا شهدت في الماضي فترات صعبة للغاية، موضحا أن البلاد استطاعت التغلب على تلك الفترات من خلال أهداف وضعها أشخاص كتنوا حريصين على انقاذ البلاد من قاع الهاوية التي سقطت بها.

 

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا